جاكوار لاند روفر تزيد حجم استثماراتها في برنامج السيارات المتصلة

أعلنت شركة جاكوار لاند روڤر عن توثيق شراكتها مع CloudCar لتشمل اعتماد الجيل المقبل من منصة الخدمات السحابية، مع استثمار بقيمة 15 مليون دولار أمريكي كحد أدنى في الشركة.

ويقع مقر شركة CloudCar في مدينة بالو ألتو بولاية كاليفورنيا، وهي مطور رائد عالمياً في مجال تجارب القيادة المتصلة. ومن خلال ربط أجهزة الاستشعار المختلفة في السيارة بقدرات التعلم الآلي، تسمح منصة الخدمات السحابية لصانعي السيارات بالاستفادة من قدرات المنصة، بما يشمل إضفاء طابع شخصي وتحسين التطبيقات التي يتم تفعيلها بالصوت، والمحافظة في الوقت ذاته على هوية العلامة التجارية وملكية بياناتها.

وفي هذا الشأن، قال هانو كيرنر، المدير التنفيذي للاستراتيجيات المؤسسية لدى جاكوار لاند روڤر: "نحن نشهد خطوة هامة على صعيد تطوير تقنيات السيارات المتصلة، حيث تعمل CloudCar مع شركات صناعة سيارات رائدة على عدد من الفرص والتحديات الهامة في مجال تعلم الآلة وأنظمة المعلومات والترفيه".

وأضاف هانو كيرنر: "يشكل هذا الاستثمار مكوناً أساسياً في برنامج تقنيات السيارات لدى جاكوار لاند روڤر، كما يوفر البرنامج في الوقت ذاته فرصة قيّمة للمشاركة بالنسبة لشركات صناعة السيارات الأخرى. فنحن في نهاية المطاف بحاجة لدمج مئات الخدمات السحابية وخدمات المحتوى المرتكزة السائق من حول العالم في السيارة، مما يجعل من هذه المنصة مثالاً رائقاً يوضّح أهمية التعاون بين مصنعي المعدات الأصلية لتحسين النتائج التي يحصل عليها العميل، وخفض التكاليف على حد سواء".

من جانبه، قال فيليب بوبوف، الرئيس التنفيذي لشركة CloudCar: "نحن سعداء بتعميق علاقتنا مع شركة جاكوار لاند روڤر، ونتطلع لأن تتمكن الشركات الأخرى المصنعة للسيارات من الاستفادة من التقدم الذي أحرزناه مؤخراً".

جدير بالذكر أن شركة جاكوار لاند روڤر تسعى لأن تكون أول من يطلق الجيل المقبل من منصة CloudCar ضمن سيارتها الكهربائية بالكامل الأولى على الإطلاق، جاكوار I-Pace.

Share this post

البحث